العراق

14th October

مصدر امني في " لواء العسكريين ع " يؤكد احباط هجوم خطير لتفجير مقام " سرداب الغيبة " في سامراء



خاص - نهرين نت
في خبر خاص كشفت عنه مراتب في " لواء العسكرين "العاملة على حماية حرم مرقدي الامامين العسكريين في سامراء لشبكة نهرين نت ، نجحت عناصر هذا اللواء ، في احباط هجوم ارهابي خطير ، كان معدا بعناية وكان يستهدف تفجير " مقام " سرداب الغيبة " في حرم المرقدين العسكريين عليهما السلام في سامراء يوم امس الاحد ، كان من شانه في حال النجاح في تنفيذ هذا المخطط الارهابي ،ان يؤدي الى التمهيد لاثارة فتنة طائفية واسعة وخطيرة في البلاد.
واكد مصدر امني مطلع في " لواء سامراء "، عن افشال القوات الامنية يوم امس هجوما خطيرا كان يستهدف التعرض لحرمة العسكريين ومقام " سرداب " الغيبة " والواقع ضمن حرم مرقدي العسكريين عليهما السلام .
وقال المصدر "ان الجماعات الوهابية المسلحة وبالتعاون مع بقايا البعث ، نفذوا يوم امس الاحد ،هجوما ارهابيا ، حين قام انتحاري بمهاجمة موقع امني مهمته  الدفاع عن مرقد العسكريين عليهما السلام ، وذلك بهدف استهداف "  مقام سرداب الغيبة " الذي يزوره عشرات الاف من الزوار شهريا ، اذ يتعلق" مقام سرداب الغيبة "  بالامام المهدي المنتظر، الامام الثاني عشر من ائمة اهل البيت عليهم السلام ، والذي كان يقيم به عندما داهمت قوات النظام العباسي منزل والده الامام حسن العسكري ع ، لاعتقاله ، ومن ذلك الوقت بدات " الغيبة الصغرى " للامام ع .
واضاف المصدر ، ان التفجير الانتحاري الاول اعقيه سقوط شهداء من الشرطة الاتحادية ، فيما قام بعد ذلك انتحاريان يلبسان الاحزمة الناسفة بتفجير نفسهما بالتعاقب في محاولة لاقتحام حرم المرقد ، بعد تبادل اطلاق النار مع عناصر الحماية من الشرطة الاتحادية ،وسقط في هذه العملية ثلاثة من عناصر الشرطة الاتحادية وجرح عدد اخر من منتسبي الشرطة.



 3 من الشهداء الذين سقطوا في احباط المخطط الارهابي لتفجير مقام " سرداب الغيبة " في حرم العسكريين ع
 يوم امس الاحد شارك فيه ثلاثة انتحاريين وهابيين من الجماعات المسلحة

وانتقد عدد من عناصر الامنية العاملة في شرطة حماية العسكريين ،تعمد القيادات الامنية التستر على العملية الارهابية الخطيرة ،وعدم الاعلان عنها ، حيث يتوقع كثير من العناصر الامنية ان تكرر هذه العمليات بنوعيات ووتائر عالية قد تهدد بتكرار كارثة تفجير المرقدين المطهرين للامامين علي الهادي والحسن العسكري في شباط عام 2006 .
وجاءت هذه العملية الارهابية بعد تحذيرات ابلغتهاعناصر امنية لعدد من المرجعيات الدينية قبل اسبوع مشيرة الى ان سامراء امست تتحول الى حاضنة جديدة للارهابيين وخاصة من عناصر القاعدة ، وهم قد يشنون هجمات واسعة وباعداد كبيرة لاقتحام المرقدين العسكريين وقتل الزوار فيه وتفجيره .
يذكر ان مرقد الامامين علي الهادي والحسن العسكري تعرضا الى تفجيرين ارهابيين الاول كان في فبراير عام 2005 والاخر تفجير ماذنتي اخريين في المرقد في حزيرات عام 2007 ، والان تحذر عناصر امنية من محاولة ثالثة وخطيرة للغاية تستهدف العمل لتنفجير المرقدين الطاهرين للامامين عليهما السلام .
المصدر : نهرين نت


5 / 5 (5 تصويت)


قوات من الجيش العراقي تصد محاولة للسيطرة على قرية وسرية للجيش وتقتل 10 ارهابيين من " داعش " في كركوك قوات من الجيش العراقي تصد محاولة للسيطرة على قرية وسرية للجيش وتقتل 10 ارهابيين من " داعش " في كركوك

احبطت قوات الجيش العراقي اليوم هجوما شنه نحو 100 عنصرمن عناصر تنظيم " داعش الوهابي للسيطرة على علىى احدى القرى غرب كركوك والسيطرة على احدى السراياالتابعة للفرقة الثانية عشر ، وتمكنت هذه القوات من قتل واصابة عدد منهم .

" قناة الانوار 2  " ترد على برنامج لـ " محطة البي بي سي " يتهمها بـ :" التحريض المذهبي" وتتهم " بي بي سي " بتنفيذ اوامر مخابراتية للتشويش على رسالتها الاعلامية " قناة الانوار 2 " ترد على برنامج لـ " محطة البي بي سي " يتهمها بـ :" التحريض المذهبي" وتتهم " بي بي سي "...

ردت قناة الانوار 2 الفضائية التي تبث من العراق وبقوة على برنامج لمحطة بي بي سي البريطانية بث بعنوان " اثير الكراهية " ، صنف القناة بانها " تحض على العنف المذهبي " ، وابدت ادارة القناة دهشتها واستغرابها لقيام محطة البي بي سي...

ضابط من " البيشمركة " في حرس الرئيس طالباني يطلق النار ويقتل مدير مكتب اذاعة صوت العراق الحر ضابط من " البيشمركة " في حرس الرئيس طالباني يطلق النار ويقتل مدير مكتب اذاعة صوت العراق الحر

اعلن اليوم في بغداد اليوم السبت ، مقتل مدير تحرير اذاعة "العراق الحر" وتبث من العاصمة التشيكية – براغ – ولديها مكتب في بغداد ، على يد ضابط من قوات البيشمركة يعمل في جهاز حماية الرئيس العراقي جلال طالباني عند حاجز المجمع الرئاسي في منقطة...

تعليقاتكم علي الموضوع:


الاسم:
عنوانك الإلكتروني:
عنوان:
رأيك:


جميع الحقوق  ©  أفضل مشاهدة  800  ×  1024 مع اكسبلورر  6 
Copyright © 2004 - 2008 All rights reserved
All logos and trademarks in this site are property of their respective owner
Iraq - Baghdad

المدير المسؤول :  محمد جاسم خليل